اللغة اليابانية

日本語

لماذا ينبغي أن أتعلم اليابانية؟

يتكلم اليابانية أكثر من 130 مليون نسمة, وبتعلم اليابانية يمكنك التعرف على 1 من 88 مليون ياباني على الشبكة المعلوماتية, والذين يشكلون ثالث أكبر مجموعة على الشبكة, واليابانية هي بوابة لغات وثقافات أسيوية أخرى, وهناك قرابة 4 مليون دارس للغة اليابانية حول العالم, و قرابة 50 ألف مدرس لغة يابانية, وطبقاً لما أوردته مؤسسة اليابان، فقد تقدم ما يقرب JLPT من ٦١٠ ألف شخصاً لاختبارات إجادة اللغة اليابانية.

واليابان واحدة من أكبر الاقتصادات العالمية, وربما كان الدافع الرئيس في الماضي لدراسة اللغة اليابانية هو الحصول على منح في الجامعات اليابانية, أو للدراسة في اليابان, -وخاصة أن هناك 30 جامعة يابانية بين أفضل ألف جامعة حول العالم- وكذلك فهم الاقتصاد الياباني وربما الحصول على فرصة عمل في اليابان، إلا أن الوضع قد تغير في السنوات الأخيرة، فأصبحت الثقافة اليابانية هي العنصر الأكثر تحفيزاً لدراسة اللغة اليابانية بالنسبة للكثيرين, وخاصة من عشاق ألعاب الفيديو جيم ومسلسلات المانجا وأفلام الأنيمي, لأن الشعب الياباني نفسه ذا تراث وحضارة والتزام وتقدم علمي كبير, واليابان بلد المبتكرين والمخترعين.

دوراتنا

تنويعة كبيرة من الدورات التدريبية للغة اليابانية تجدونها لدينا, بحيث تناسب انشغالاتكم, فهناك دورات صباحية ومسائية, وإن لم تكن متفرغاً طيلة الأسبوع, يمكن الحصول على: دورات نهاية الأسبوع, وإذا كنتم عدد صغيراً لا يكفي لبداية مجموعة يمكنكم تكوين "مجموعة خاصة" والبدء, وبالتأكيد هناك إمكانية الحصول على "دورة شخص لشخص", بحيث تكون أنت الوحيد في المحاضرة مقابل مدرب/ة اللغة, وكذلك إذا كنت من طلاب المجموعات الكبيرة, وتريد تدريباً إضافياً على جزئية معينة, يمكنك الحصول عليه!

ولإتقان اللغة اليابانية يحتاج المتعلم إلى 12 مستوى.

  • المستوى العام
  • 30 ساعة

    لكل المستوى
  • المحاضرة ساعتان أو ثلاثة
  • بمعدل مرتان أو ثلاثة أسبوعيا
الأعلى